المعالجة اللبية

إن علاج العصب هو وسيلة معالجة و إنقاذ للأسنان المتسوسة جداً إضافة لكونه وسيلة للسيطرة على الألم الناتج عن إلتهاب أو تلف العصب خلال العلاج يقوم طبيب الأسنان بإزالة العصب الموجود داخل السن و تنظيفه و حشوة الفراغ الناتج بعد إزالته.
هل يصاحب علاج العصب أية ألآم؟
يعتقد الكثير من الناس بأن عملية معالجة العصب هي عملية مؤلمة و ذلك بسبب العناء الشديد الذي يمر به المريض قبل أن يقرر مراجعةطبيب الأسنان لعلاج العصب. بيد أن علاج العصب بحد ذاته عملية تخلو من الألم إذا ما تم تخدير السن المصاب بشكل جيد.

لماذا يجب إزالة العصب؟
عنما يكون العصب تالفا يبدأ بالتحلل وتقوم البكتريا بالتكاثر داخل السن المسببه للألتهابات أو الخراج .إن الخراج هو عبارة عن تقيحات و خلايا تالفة لها مضاعفات عديدة منها:
 
من الممكن أن يسبب الخراج ألآم حادة جداً.
 و
من الممكن أن يسبب الخراج تورم أو إنتفاخ جرثومي قد ينتشر الى الوجه أو الرقبة.
كما و من الممكن أن يسبب الخراج ذوبان العظم حول السن.
كذلك،
من الممكن أن تتشكل قناة للخراج قد تذيب كل ما في طريقها من عظم و لثة و جلد.

 ؟هل من الممكن حدوث مضاعفات لعلاج العصب
 في بعض الاحيان وبالرغم من محاولة تنظيف  او حشو العصب بصوره مثاليه , ينتج التهاب نتيجة لكسر في جذر السن او وجود مشكله في الحشوه الدائمه او التاج الصناعي  الامر الذي يؤدي لتسريب البكتيريا الي جذور السن او حدوث تشققات في حشوة الجذر مع مرور الزمن

الخطوات التي تلي علاج العصب
حال الانتهاء من علاج العصب يتم وضع حشوه مؤقته ثم ازالة الحشوه المؤقته بعد الاطمئنان من عدم وجود الام حيث ان الحشوه المؤقته لا يمكنها الاستمرار في عزل الميكروبات ,بعد ذالك يتم  استبدال الحشوه المؤقته بحشوه دائمه.اما اذا كانت الحشوه المطلوبه كبيره حينها يجب وضع تاج للمحافظه على الجزء المتبقي من السن .


© 2014 جميع الحقوق محفوظة لـ مجمع عيادات بسمات لطب الأسنان